هل سمعتم من قبل عن قصة الغجر؟ حين تسمع كلمة غجر

هل سمعتم من قبل عن قصة الغجر؟ حين تسمع كلمة غجر

 

هل سمعتم من قبل عن قصة الغجر؟
حين تسمع كلمة غجر فأول ما يأتي إلى ذهنك تلك المجموعات الموسيقية المتنقلة أو الراقصون المتجولون في عربات ملونة، أو قرّاء البخت لكن في الحقيقة، الغجر ربما أكثر تعقيدًا مما انطبع في أذهاننا، فمن يكون أولئك القوم؟
الغجر لغة وحسب قاموس المعاني هم قوم جفاة متجوِّلون، منتشرون في جميع القارات، يتمسَّكون بتقاليدهم الخاصَّة، يعتمدون في معاشهم على التِّجارة، أو عزف الموسيقى وقراءة البخت، أو التَّسوّل، أو بعض الصناعات الخفيفة ويوصف الغجري عادة أنه متشدِّد، متسكِّع، متحلّل من مواصفات المجتمع وقيَمِه
أصل الغجر
وفي النهاية تفرّقت هذه المجموعة إلى مجموعات صغيرة وانتشرت في أوروبا وشمال أفريقيا، حيث تأسست مجموعات فرعية في بريطانيا، وألمانيا، ورومانيا، وأوروبا الشرقية، وكذلك المجر، والاتحاد السوفييتي سابقًا واليوم ينتشر الغجر في جميع أنحاء العالموعند بداية هجرة الغجر، لم يكن مرَّحبًا بهم بسبب اختلاف المظهر واللغة، وقد تعرضوا أحيانًا للإيذاء والمضايقات، وهو ما شكّل نمط الترحال والتنقل لديهمماذا عن عجر رومانيا؟
مع تحرر الغجر في منتصف القرن التاسع عشر، في رومانيا، بعد عبودية دامت 500 سنة، يقدر عدد أفراد غجر الروما اليوم بما بين مليون ومليونين في هذه البلد، التي يبلغ عدد سكانها 20 مليون نسمة ويشكل غجر الروما أقلية فقيرة ومهمشة من قبل السلطات، وأيضا من ناحية اجتماعية
وفي زيارة البابا فرنسيس، يتوقع إيون المتقاعد القادم من وسط رومانيا الكثير، إذ سيلتقي البابا، اليوم الأحد، أعضاء من أقلية غجر الروما في اليوم الأخير من زيارته لهذا البلد الواقع في أوروبا الشرقية، ويقول “سيتطرق إلى التمييز على الأرجح لأننا نحن الغجر لا حقوق لنا”
This shot is credited to
photopoetryro
oman traveller romania

 

الموضوع منقول



انتقل إلى أعلى