نسيت النوم وأيامه، نسيت لياليه وأحلامه… آخ يا أم كلثوم! أدري

نسيت النوم وأيامه، نسيت لياليه وأحلامه… آخ يا أم كلثوم! أدري

 

نسيت النوم وأيامه، نسيت لياليه وأحلامه… آخ يا أم كلثوم! أدري أن هذه الأغنية لم تقصدين بها قلة النوم التي تعاني منها الأمهات لقد عرفت معنى السهر من ولَه الحبيب بعد رؤية ملاكي الصغير وقد أصبح النوم رفاهية لدي
لطالما كنت من عشاق النوم! بل لدي قصة عجيبة أسرد بها حكايا عن علاقتي بالنوم، أنا ممن يرفضون السهر بكل أشكاله واقتنع قناعة تامة أن الله خلق الليل للسكينة والنوم، بنظري لاشيء يستحق السهر، لا مسلسل تلفزيوني ولا سهرة مع الأصدقاء ولا حتى جلسة مع الحبيب والآن جاء من يسهرني وينسيني النوم
عانيت الأمرين ولم أعرف سبب رفض ابنتي للنوم، طلبت النصيحة من الجميع وكان الكل يقول “فترة وبتعدي” وآخرون أفهموني أن السبب هو الرضاعة الطبيعية وأن الطفل لايشبع تخيلوا معي مقدار التعب والسهر، نوم متقطع لا يكتمل لأكثر من 4 ساعات واستيقاظ مبكر للعمل وساعات دوام غير قليلة لمدة ٤ سنوات متتالية بين ولادتين
الآن آعيش مرحلة الاستيقاظ خلال الليل “”ماما اشتقت لك بدي انام بجانبك”” ،ماما غطيني بالحرام، وتستمر الزيارات الليلية بين غرف النوم والآسرة ،بقول
آخ يا ام كلثوم ،الله نسيت النوم وايامه
كلنا آمهات

 

الموضوع منقول

انتقل إلى أعلى