لا تشغل بالك في كيفية الفرج فإن الله إذا أراد شيئاً

لا تشغل بالك في كيفية الفرج فإن الله إذا أراد شيئاً

 

لا تشغل بالك في كيفية الفرج فإن الله إذا أراد شيئاً هيأ له أسبابه بشكل لا يخطر على البال قال تعالى ” لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا “

 






اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.