الهدية الثانية ؛ القسائم،، الشيخ دحومي كان وده يشتري هدية للغالية

الهدية الثانية ؛ القسائم،، الشيخ دحومي كان وده يشتري هدية للغالية

 

الهدية الثانية ؛
القسائم،،
الشيخ دحومي كان وده يشتري هدية للغالية أخته
وسألني وش ممكن أهدي لها
واشترط إنه ما يصير عندها شيء من نوعه،،
فقدمت له عدة خيارات وماجازت له،،
لاعطر،،،ولامفرش سرير
ولا اكسسوار،،
ولاملابس،،
وقعدنا نفكر وقررنا إنه نعطيها فلوس وهي تشتري اللي تبي،،
بس الفلوس ما يصير لهن ذكرى
ممكن تحطهن ببوكها وتنسى إنها هدية من دحومي،،
يعني ما يصير لهن ذكرى،،
إذن لازم نفكر بحركة بتقديمها،،
رحنا للتميمي واشترى دحومي هالبطاقة،،
قيمتها ١٠٠ ريال،،
ممكن تشتري بها اللي تبي،،
التميمي به كل شيء
فهي تختار،،
البطاقة مدة صلاحيتها سنة،،
ممكن تشتري بها مرة وحدة،،
وممكن تخصم منها أي مبلغ على دفعات،،
مرررررة حبيت الفكرة،،
وجازت لي،،
وبما إننا حول عيد
الله يحيينا حياة طيبة
فأتوقع إنها فكرة حلوة للعيديات،،
وأتوقع بعد إني سبق وسولفت لكم عنها
من زمااااااااان،،
حبيتوها؟؟

 

الموضوع منقول



انتقل إلى أعلى