أول أبواب الفرج هو يقينك بالله؛ صدقني مشكلة الكثير مع

أول أبواب الفرج هو يقينك بالله؛ صدقني مشكلة الكثير مع

 

أول أبواب الفرج هو يقينك بالله؛ صدقني مشكلة الكثير مع (الدعاء) هو التفات قلوبهم إلى (الأسباب) المانعة وسطوتها، وخفوت اليقين بقدرة الله ورحمته ولطفه، والتي هي شرط الاستجابة (ادعوا الله وأنتم موقنون بالاجابة) أسباب أرضية لا تنفع ولا تضر وليس لها سلطة دون إذن رب الأسباب
‏يخلق لك من العدم كل ما قلت عنه لن يُخلق ومستحيل
‏أخذت بالأسباب؟ عملت إلي ربي أمرك فيه؟ إنتهت حلول الأرض؟ أصبحت مستحيلة في نظرك؟
‏اذهب ل رب السماء وادعي كأن ما حدث لم يحدث ولم ينتهي وادعي بكل ما أوتيت من قوة وأقسم سيتحقق كيف تعلم أن إيمانك بالله حقيقاً ليس مجرد كلمات وكيف تعلم إنك مؤمن قوي فعلاً، عندما تدعو الله ويتحقق بعدها عكس دعائك ومازلت مستمر على الدعاء ولم تنظر للأسباب الأرضية هنا انت وصلت ل أعلى مراتب الإيمان بالله تعالى وهي اليقين بالرحمن أقسم لو إنه لم يرد بك خير لم يجعلك تدعو من الأصل، ♥️♥️
‏⁧‫ ساعه استجابه‬⁩ صباح الخير اقتباسات تويتر ستحدث ستفرج قريبا احسنوا الظن بالله

 

انتقل إلى أعلى